أخبار

وفاة عائلة سورية نازحة “اختناقاً” شمال غرب سوريا

أكد مراسل أورينت وفاة عائلة سورية نازحة من بلدة كفروما جنوب إدلب،  اختناقا في إحدى مخيمات النزوح العشوائية (الضياء3)،  شمالي غربي سوريا.

وقال مراسلنا، اليوم الأثنين إن العائلة المؤلفة من 5 أشخاص لقيت مصرعها اختناقاً بسبب استخدام مواد غير صحية في عملية التدفئة في ظل موجة البرد الشديدة والظروف المأساوية التي تعاني منها مخيمات النزوح في الشمال السوري.

وتقطن العائلة النازحة المؤلفة من الأب مصطفى حمادي وزوجته أمون السليم وولديه هدى وحور وهادي، في مخيم (الضياء 3)، وهو أحد المخيمات العشوائية، ويقع إلى الغرب من مدينة سرمدا شمالي إدلب.

شاهد بالفيديو :?? بالأرقام .. واقع مخيمات النازحين بالحدود السورية التركية

ويضم المخيم نحو 600 عائلة، يعانون ظروفاً إنسانية مأساوية زادتها سوءا الظروف الجوية القاسية في هذا الشتاء.

وفي تقريرها الصادر أمس، ذكرت الأمم المتحدة أن الهجمات العسكرية لميليشيا أسد وروسيا” تسببت في نزوح نحو 700 ألف مدني منذ أوائل كانون الأول”.

وقال ديفيد سوانسون المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إن “الوضع مأساوي على نحو متزايد قرب الحدود مع تركيا.”

 

أورينت نت

التعليقات: 0

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *